رسالة من بغداد الى موظفي إقليم كوردستان

اخبار / العراق :: قبل 1 شهر ‌ :: 3099‌ عدد القراءات

دواڕۆژ/ خاص
نفى نائب رئيس مجلس النواب صدور اي قرار من الحكومة الاتحادية بايقاف صرف رواتب ومستحقات اقليم كوردستان.


وكان عضو في لجنة النزاهة النيابية قد أعلن توجيه كتاب باسم رئيس لجنة النزاهة الى وزارة المالية الاتحادية يطالب فيه بايقاف صرف مستحقات اقليم كوردستان جراء عدم تسليمه ايرادات النفط والغاز.

وقال بشير الحداد نائب رئيس مجلس النواب لـ دواڕۆژ، يوم الاربعاء، ان الكتاب الذي ارسل باسم رئيس لجنة النزاهة يعبر عن رأيه الشخصي، مشددا على ان هذا المطلب لا يمكن تنفيذه بسهولة، لأن بيت الاقليم والحكومة الاتحادية اتفاق بشأن ذلك والاتفاق سار حتى الآن، وبموجب العمل به يتم ارسال رواتب موظفي الاقليم.

واضاف الحداد ان التظاهرات التي يشهدها العراق واستقالة رئيس الوزراء الاتحادي ادى الى توقف عقد الاجتماعات بين وفود الاقليم والحكومة الاتحادية بشأن الموازنة وحصة الكورد فيها، مشيرا الى انه بغداد ستستمر بارسال رواتب موظفي الاقليم لحين توصل الجانبين الى اتفاق بهذا الشأن.

وكانت اللجنة المالية النيابية أكدت في وقت سابق اليوم، انه لا يمكن ايقاف صرف رواتب موظفي اقليم كوردستان من قبل الحكومة الاتحادية.

عضو اللجنة المالية النائب عن كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني شيروان ميرزا، وخلال حديث لـ دواڕۆژ ، يوم الاربعاء، اكد ان المطالبة ليست ضمن السياقات القانونية، والطلب موقع باسم نائب رئيس اللجنة وليس رئيس اللجنة.

واضاف أن لجنة النزاهة لم تعقد اي اجتماع رسمي للتصويت على هكذا مطالبة، مشددا على ان مجلس النواب الآن في عطلة تشريعية ولا يمكن عقد اجتماع للجنة لاصدار هكذا قرارات.

وشدد النائب شيروان ميرزا على ان هكذا مطالبة هي من اختصاصات لجنة المالية وليست لجنة النزاهة، مؤكدا انه يمكن ايقاف مستحقات الاقليم في حال اقرت موازنة 2020 ولم يلتزم بها الاقليم، لكن لحد الآن لم تقر الموازنة ونحن في عام 2020، والحكومة تصرف الأموال وفق قانون الادارة المالية الذي يحدد صرف ما نسبته 1/12 من قانون موازنة العام الماضي.

وتابع النائب شيروان ميرزا بالقول ان تطبيق صرف 1/12 يشمل الرواتب والموازنة التشغيلية، لذلك فإن رواتب موظفي اقليم كوردستان ضمن رواتب باقي العراق، وبالتالي ليس قانونيا ايقاف صرفها.

ع.ع


created by Avesta Group and powered by Microsoft Azure