احياء عيد الهالوين في السليمانية

اخبار / ستایل :: قبل 3 اسابیع ‌ :: 172‌ عدد القراءات

دواڕۆژ/ شيرين أحمد
عيد الهالوين هو يوم يحتفل فيه الغرب في يوم ٣١ من تشرين الأول حيث يعتبر عيدا للاطفال قبل الكبار، يتنكر الاشخاص بارتداء ازياء غريبة ويقومون بتوزيع الحلوى فيما بينهم.


منذ سنوات ويحتفل اهالي مدينة السليمانية بهذا اليوم عن طريق احياء الحفلات وتبادل الحلويات وارتداء الازياء الخاصة بعيد الهالوين، حيث اصبح يوما مميزا في المدينة ايضا.

دواروژ واكبت الحدث واجرت استطلاعا عن احياء عيد الهالوين في مدينة السليمانية ومدى اقبال الناس على شراء هذه الملابس لهذا العام.

سيروان احد اصحاب محلات بيع مستلزمات عيد الهالوين تحدث قائلا "هذا العام هناك اقبال كبير من قبل الناس في مدينة السليمانية على شراء ملابس الهالوين والمستلزمات الاخرى، حيث هذا العام يحتفل الناس بهذا العيد تقليدا للدول الاخرى".

وتابع سيروان بقوله "ان المدارس الحكومية والاهلية على حد سواء تحتفل بهذا العيد، فهو تقليد لا اكثر، لافتا الى ان اسعار الملابس قد تكون مرتفعة بعض الشيء لكن السبب في استيرادها فهي تباع محدودة ولا تعرض في العام المقبل".

دواروژ التقت بعض الاشخاص وتساءلت عن رأيهم باحياء عيد الهالوين، بينايي تحدثت وقالت "نعم انني احيي عيد الهالوين واحب هذا اليوم ففيه متعة وهو يوم جميل لاننا نتنكر بارتداء الازياء ونحظى بشيء من المرح، ولم لا نحييه مثل الدول الاخرى".

من جهته عبر كارزان عن رأيه قائلا "انا لست مع احياء هذا اليوم فهو معتقد بعيد جدا عن ثقافتنا فانني استغرب احياء المدارس لهذا العيد وتعويد الاطفال على اشكال ومناظر مخيفة مثل الجمجمة وارتداء الملابس الغريبة اشعر بان هناك معتقد خاطىء يدخل الى عالمنا".

واضافت گشة قائلة "انني مع احياء هذا اليوم لم لا فهو لا يضرنا بشيء فقط هو عيد للتسلية، فانا ساذهب الى حفل غنائي مع صديقاتي لاحياء هذا اليوم".

ف.ع


created by Avesta Group and powered by Microsoft Azure

عاجل