إضراب عام في نينوى

اخبار / العراق :: قبل 1 شهر ‌ :: 260‌ عدد القراءات

دواڕۆژ/ شمس العمر
شرعت الكوادر الصحية في نينوى بإضراب عام عن العمل احتجاجا على عدم صرف رواتبهم للشهر الثاني على التوالي، وعدم صرف رواتبهم منذ يونيو 2014 لغاية الان.


وقال الدكتور كيلان مهند أحد ممثلي الأطباء المضربين عن العمل في حديث لـ دواڕۆژ، ان "الاضراب شمل جميع المراكز الصحية والمشافي في نينوى، وان شعبة الطوارئ جرى استثناءها من الاضراب بهدف المحافظة على حياة المرضى".

 وأضاف ان "قطع الرواتب تحت اية ذريعة او حجة مرفوض، فالكوادر الصحية تعمل ليل نهار وعند نهاية كل شهر لا تصرف مستحقاتهم".

وأشار الى ان "الكوادر الصحية سوف تواصل الاضراب لحين الحصول على مستحقاتها المالية".

من جهته أكد مدير صحة نينوى جاسم المعماري ان وزارة الصحة وافقت على تمويل رواتب المنتسبين لشهر أيلول والبالغة 6 مليار دينار، الا ان الكتاب ما يزال في وزارة المالية ما أدى الى حدوث ازمة.

وقال المعماري لـ دواڕۆژ، ان "عدم حصول الموظف على مستحقاته المالية سوف يدفع به للإضراب عن العمل وبالتالي وقوع ازمة حقيقية على المستوى الصحي".

 تضامن مع اضراب صحة نينوى
نقابة صحة نينوى أعلنت تضامنها مع اضراب كوادر الصحة احتجاجا على قطع الرواتب.

وذكرت نقيب الإداريين لصحة نينوى الاء الحديدي، في حديث لـ دواڕۆژ، ان "قطع الرواتب عن الكوادر لا يقبل به وان هذا الامر من شأنه الضرر بمنظومة صحة نينوى".

وأضافت ان "الاضراب لن ينتهِ الا بعد صرف حقوق الموظفين جميعا دون استثناء وللأشهر كافة".

ف.ع


created by Avesta Group and powered by Microsoft Azure